23 وصفة منزلية لعلاج إلتهاب اللثة

​ماذا لو كان لديك بالفعل التهاب اللثة ؟ وهل الذهاب إلى طبيب الأسنان هو الحل الوحيد ؟ قطعا لا ! 

 

سنقوم هنا بتوفير 23 لائحة من أفضل العلاجات المنزلية لالتهاب اللثة التي يمكن أن توفر الإغاثة من هذه الحالة المؤلمة.

الوصفات المنزلية لتجنب حدوث مشاكل اللثة وعلاجها

1. الغرغرة المالحة :-

تحضير محلول من الملح والماء الفاتر . الغرغرة متكررة مع هذا الحل في جميع أنحاء المساعدة يومياً للحد من التورم الناجم بسبب التهاب اللثة.

 

2. هلام الألوة فيرا "الصبار" :-

يمكن علاج الجراثيم الملتهبة فضلا عن تراكم البكتيريا مع تطبيق الألوة فيرا هلام اللثة ، يمكن أستخدامها كغرغره مع الماء . هذا هو واحد من العلاجات المنزلية الأكثر فعالية لالتهاب اللثة .

 

3. صودا الخبز :-

هناك حل عن طريق استخدام صودا الخبز والماء ، و يمكن تطبيقها على اللثة باستخدام أصابعك ، وهذا يقطع شوطا طويلا للتخلص من البكتيريا التي تسبب التهاب اللثة .

 

4. القرنفل :-

إذا كنا نتحدث عن صحة الفم والأسنان ، لا يمكن للقائمة أن تكون كامله من دون ذكر القرنفل! 

انها فكرة جيدة لإستخدام زيت القرنفل إلى المناطق الملتهبة.

يمكن أستخدام فصين أو ثلاثة فصوص من القرنفل بحيث تترك بالقرب من اللثة للحصول على بعض الإغاثة من الالتهاب والألم . 

ويمكن أخذ فصه قرنفا وفركها برفق على اللثة المنتفخة والملتهبة ، فالقرنفل جدا مفيد في علاج هذا المرض .

 

5. عصير التوت البري :-

استهلاك عصير التوت البري الخالي من السكر يساعد على الحد من تكاثر البكتيريا وأيضا يحدد من انتشارها ، ويحافظ على اللثة من الالتهاب.

 

6. عصير ليمون :-

إعداد غسول الفم مع عصير الليمون والماء . 

هذا هو واحد من أفضل الطرق للتخلص من التهاب اللثة التي تسبب البكتيريا ، يمكن لهذه الطريقة تقديم الإغاثة على المدى الطويل من هذا المرض .

 

7. زيت الخردل والملح :-

اللثة الملتهبة يمكن ان تهدأ من قبل تدليك لطيف من خليط زيت الخردل والملح ، على هذا فان من المستحسن إذا تكررت العملية من مرتين الى ثلاث مرات في اليوم ، وسيشفي التهاب اللثة بشكل سريع جدا بإذن الله.

 

8. مسحوق كايين :-

تنظيف الأسنان بشكل منتظم مع خليط من معجون الأسنان ومسحوق كايين يخفف من الانزعاج الناجم عن التهاب اللثة ويمنع أيضا الزيادة من مشاكل اللثة عن طريق تبطيء نمو البكتيريا.

 

9. الميرمية :-

مسحوق المريمية المغلي مع الماء ويخلط مع قليل من الملح يشكل عامل تخفيف رائع لتورم اللثة . يمكن تخزين هذا الخليط لمدة التطبيقات المتكررة

 

10. فيتامين C :-

قد يكون السبب وراء رائحة الفم الكريهة وإلتهاب اللثه هو نقص فيتامين C ، لذا يجب المبادرة باستخدام هذا المكمل الجبار والمفيد ليس فقط للأسنان 

بل لسائر وظائف الجسم , الأفضل دائما هو اللجوء الى العوامل الطبيعية كالإكثار من أكل البرتقال بشكل يومي او شرب العصير الطبيعي من غير اضافة سكر ، وهناك أنواع من فيتامين C تباع في الصيدليات على هيئة فيتامين فوار يوضع في الماء ثم يشرب عالعصير فهو لذيذ جدا ومفيد في نفس الوقت.

 

11. زيت الزيتون :-

تنظيف اللثة وتعقيمها عن طريق دهنها بقطنة مغمورة بزيت الزيتون كل يوم مرّتين حتى يتم الشّفاء والتّخلص من الالتهاب الموجود باللثة.

 

12. الشاي الأخضر :-

يمكن استخدام الشاي الأخضر لتنظيف اللثّة؛ لما يحتويه من مُضادّات الأكسدة التي تُخفّف تهيّج اللثة.

 

13. شاي البابونج :-

حيث يمكن استعماله إما كغسول للفم أو كصبغة، فهو يعمل على إيقاف نزيف اللثة، وذلك بأخذ ملء ملعقة صغيرة من أزهار البابونج تضاف إلى ملء كوب ماء مغلي ويترك لينقع لمدَّة عشر دقائق ثم يصفى ويستعمل غرغرة لمرات عديدة في اليوم ويستمر على فعل ذلك حتى الشفاء.

 

14. خل التفاح :-

يعد خل التفاح المخفف بالماء سلاحاً فعالاً لمحاربة التهاب اللثة ووقف نزيفها، حيث يخفف الخل مع القليل من الماء المغلي، ويحفظ لكي يستخدم مضمضة، إذ يقوم على تسكين آلام التهابات اللثة.

 

15. الزعتر:- 

مفيد جداً لعلاج التهابات اللثة، خاصة إذا طبخ مع القرنفل في الماء، حيث يتم مضغه يومياً لدقائق معينة، إلى أن يتم الشفاء.

 

16. زيت القرنفل :- 

ويتمتع بتأثير مسكن للألم، ويعمل كذلك على تثبيط الالتهابات.

 

17. النيم :-

يستخدم هذا النبات في الهند لمختلف العلاجات لصحه الأسنان يمكنك استخدام النيم في الفم أو حتى كمعجون للأسنان بسبب احتوائه على مضادة للميكروبات والخصائص المضادة للفطريات وهو أفضل علاج لالتهاب اللثه لنتائج فعاله.

 

18. الكركم :-

يحتوي الكركم على الكركمين الذي يحتوي على خصائص مضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات فالكركمين يمكن أن يقلل بشكل فعال الألم والتورمات والتهابات في اللثة وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن يقلل النشاط البكتيري لمنع العدوى. إصنعي عجينة من ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم وملعقة صغيرة ونصف ملعقة كل من الملح وزيت الخردل،ودلكيها على أسنانك واللثة مرتين يوميا. 

 

بدلا من ذلك يمكن صنع عجينة من بعض مسحوق الكركم والقليل من الماء ووضعه على فرشاة الأسنان الناعمه ، يتم تكرار العمليه مرتين يوميا لمدة لا تقل عن ثلاث أسابيع.

 

19. زيت السمسم الطبيعي وجوز الهند الطبيعي :-

الزيوت يمكن أن تساعد في الحد من البكتيريا التي تسبب التهاب اللثة وتساعد في الحفاظ على صحة الفم. 

يتم وضع ملعقة كبيرة من زيت السمسم أو زيت جوز الهند في الفم والأسنان لمدة  15 إلى 20 دقيقة ويتم شطف الفم جيدا بالماء الدافئ، تكرر العمليه كل صباح وقبل تفريش الأسنان.

 

ملاحظة : لا يجب استخدامه كغرغرة و يجب عدم من ابتلاع الزيت.

 

20. أوراق الجوافة  :-

تعتبر أوراق الجوافة فعالة لتقليل آلام الأسنان وأمراض اللثة وهي تحتوي على مضادات للأكسدة والمضادات للالتهابات ومضادات الميكروبات وخصائص مسكنة.

قومي بتنظيف القليل من الجوافة وامضغيهم مرتين يوميا لمدة لا تقل عن بضعة أسابيع. بدلا من ذلك اطحني بعض أوراق الجوافة واستخدميها بمثابة معجون الأسنان، يمكنك أيضا استخدام غسول للفم يحتوي على مستخلص أوراق الجوافة.

 

21. النعناع :-

نظرا لخواصه المضادة للبكتيريا والمطهره ويستخدم النعناع أيضا في علاج التهاب اللثة ويمكن أيضا أن يقلل الالتهابات والبكتيريا التي تسبب رائحة الفم الكريهة. 

انقعي بضعة أوراق النعناع في الماء لمدة 30 دقيقه ثم استخدميه لشطف فمك 2 أو 3 مرات يوميا. بدلا من ذلك أعدي كوب من شاي النعناع واشربيه بين الوجبات أو استخدميه كغسول للفم يمكنك أيضا استخدام معجون أسنان بنكهة النعناع لتنظيف أسنانك مرتين يوميا.

 

22. زيت شجرة الشاي :-

زيت شجرة الشاي له خصائص المضادات الحيوية والمضادة للالتهابات وبالتالي هو علاج لراحة سريعه  لللثه المتهيجة والملتهبة. استخدمي معجون أسنان بمستخلصاة شجرة الشاي لتنظيف أسنانك يوميا إذا كان هذا المعجون غير متوفر لديك أظفى قطرة من زيت شجرة الشاي لمعجون الأسنانك العادي في كل مرة تقومين فيها بفرش أسنانك.

 

23- العسل :-

العسل له خواص مضادة للطفيليات ويعتبر مطهر طبيعي ولذلك يستخدم في علاج التهاب اللثة. قومي بغسل أسنانك وضعي  بعض من العسل على مكان الإصابة بلثتك، ونظرا لاحتواء العسل على كمية كبيرة من السكر فاحرص على أن تضعه على لثتك فقط بعيدا عن أسنانك.

وأخيراً فإن العناية السليمة بالفم لها دور كبير في تدعيم مفعول هذه الوصفات المنزليَّة البسيطة، إذ ينبغي تنظيف الأسنان برفق وحذر بواسطة فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة جداً، مع مراعاة تنظيف فراغات الأسنان أيضاً بواسطة خيط تنظيف الأسنان أو الفرشاة المخصصة لذلك.

دراسات وابحاث :-

 

ذكرت الدراسات الامريكية ان التدخين يؤدي إلى تفاقم التورم والالتهابات في اللثة ، أيضا الأطعمة الغنية بالسكر لأنها تشكل أرضية بين الأسنان وتشجع نمو البكتيريا ، 

ولابد من استهلاك الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن للحصول على جهاز مناعي أقوى ، مما يقلل من الالتهابات عموماً ، فالوقاية خير من العلاج ، ولابد أيضا من استخدام الفرشاة ، وخيط التنظيف وغسل الفم جيداً ، هذه الخطوات الروتينية تحافظ على بقاء الاسنان واللثة بصحة جيده.